برعاية المملكة.. عشرات الآلاف على مدرجات مسابقة أفريقيا الكبرى للقرآن الكريم

عدد المشاركات: |

هناك في تنزانيا، بلد الطبيعة الخضراء، ومن وسط دار السلام العاصمة؛ بدأ حفل مسابقة أفريقيا الكبرى للقرآن الكريم، وبدأ الحضور، الذين بلغ عددهم 100 ألف شخص، ملؤوا مدرجات الأستاد الرياضي بدار السلام، بالصمت والإنصات بخشوع إلى جمع المتسابقين، الذي جاؤوا من 20 دولة أفريقية، للتنافس في حفظ القرآن الكريم.

 

حضر المسابقة رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية جون بومبي ماجوفولي، الذي عبر عن مشاعره أمام جمع المتسابقين والحاضرين المهيب، قائلا "الله أكبر، الله أكبر، أشكر الله على هذا النعم، وأطلب من الله أن يغفر لنا جمعياً في هذا اليوم العظيم، لم أفهم أي كلمة من القرآن، ولكنه صوت القرآن يلامس القلب.. ترجم لي المفتي بعض الكلمات، إنه لشعور عظيم".

 

كذلك عبر معالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الشيخ صالح آل الشيخ، الذي حضر الحفل الختامي للمسابقة بقوله، " الإسلام لا شك دين السلام والمحبة والوئام لمن أراد السلام والمحبة الوئام" لافتا إلى أن رسالة هذه المسابقة التي ترسلها في شهر رمضان لأفريقيا عامة وللوطن الإسلامي والعامة من مشاركة فخامة رئيس الجمهورية والمشاركة الدينية المختلفة للمسلمين هي رسالة كبرى للعالم بأن السلام لا يؤدي إلا لخير وأن المشاركة والمشاركة يؤكد ويؤسس لمستقبل أكثر أمان وبعد وإرهاب وتطرف أن نؤمن بالرسل جميعاً."

 

انتهت المسابقة بفوز "محمد المجتبي"  المتسابق القادم من دولة السنغال بالمركز الأول بجائزة قدرها 12 مليون شلن، أي ما يساوي 10 آلاف دولار،  قدم فيها الشيخ عبد القادر بن محمد الأهدل رئيس مؤسسة الحكمة التعليمية المشرفة على مسابقة أفريقيا الكبرى الدولية للقرآن الكريم شكره إلى من رعى ودعم هذه المسابقة، إلى المملكة العربية السعودية، كما شكر معالي الشيخ صالح آل الشيخ على حضوره لهذه المسابقة، إلى جانب حضور سفير خادم الحرمين الشريفين في دار السلام الأستاذ محمد بن منصور المالك.

تابع اخر الاخبار

عالم من الإلهام