14 أبريل 2020

سمو أمير الشرقية يرعى توقيع أكبر عقد تخصيص منفرد عن بعد في المملكة باستثمارات تتجاوز 7 مليارات ريال

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية في مكتبه اليوم، توقيع الهيئة العامة للموانئ " موانئ " أكبر عقد تخصيص منفرد في المملكة وذلك لتطوير وتشغيل محطات الحاويات بميناء الملك عبدالعزيز بالدمام مع الشركة السعودية العالمية للموانئ (SGP)، بقيمة استثمارات تتجاوز 7 مليارات ريال، وفقاً لصيغة البناء والتشغيل والنقل (BOT) بعقود تمتد 30 عاماً.

وجرت مراسم تدشين توقيع العقد (عن بعد) عبر البث المباشر في سابقة تُعد الأولى من نوعها في المملكة، وبمشاركة معالي وزير النقل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للموانئ المهندس صالح بن ناصر الجاسر، ومعالي الوزير المنسق للبنية التحتية وزير النقل السنغافوري كو بون ون ، ومعالي رئيس الهيئة العامة للموانئ المهندس سعد بن عبد العزيز الخلب، ورئيس مجلس إدارة الشركة السعودية العالمية للموانئ المهندس عبدالله بن محمد الزامل.

ويأتي توقيع العقد استمراراً لسلسلة عقود الإسناد في الموانئ السعودية ضمن الأهداف الاستراتيجية للهيئة العامة للموانئ وخطتها التطويرية من خلال تخصيص بعض خدماتها، بالشراكة مع وزارة النقل وبدعم من المركز الوطني للتخصيص، وذلك تفعيلاً لمذكرات التفاهم التي وقُعت أمام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله - خلال إطلاق برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

تابع اخر الاخبار

عالم من الإلهام