التقييم.. مهنة حديثة في المملكة يبلغ عمرها 8 أعوام

التقييم.. مهنة حديثة في المملكة يبلغ عمرها 8 أعوام


آخر تحديث: 8 أكتوبر 2020

قصة

في عام 2012, تم إنشاء الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين بمرسوم ملكي، لتقوم بدورها كجهة منظمة لمهنة التقييم في المملكة، من خلال وضع الأنظمة والتشريعات، ومساعدة مزاولي المهنة في ممارسة أعمالهم، وفقًا لأفضل الممارسات الدولية في ذلك المجال. 

 

وبالإضافة إلى رعاية العاملين في مهنة التقييم، فإن الهيئة التي تشرف عليها وزارة التجارة قامت بتحديد فروع التقييم المهني لتشمل تقييم العقار، وتقييم المنشآت الاقتصادية، وتقييم الآلات والمعدات، وتقدير أضرار المركبات، حيث يتطلب اليوم الانضمام لأحد هذه الفروع الوفاء بمتطلبات واشتراطات معينة. 

 

وتشترط الهيئة على الراغبين في ممارسة المهنة في أيًّ من فروعها اجتياز الاختبارات المهنية، وحضور دورات تدريبية تنظمها الهيئة، قبل الحصول على التراخيص اللازمة للبدء في العمل كمقيّم معتمد يحظى بصفة قانونية في ممارسة المهنة من قبل الهيئة السعودية. 


ويصل اليوم عدد مزاولي مهنة التقييم في المملكة إلى 1950 عضو تقييم من الرجال والنساء في جميع فروع التقييم المعتمدة لدى الهيئة، منهم 86 مقيمًا معتمدًا في فرع تقدير أضرار المركبات، نجحوا في القيام بمليون حالة تقييم لمركبات تضررت بفعل الحوادث، وذلك منذ العام 2016 وحتى الآن.