ترحيب دولي وإقليمي بمبادرة المملكة لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل لحل سياسي شامل

ترحيب دولي وإقليمي بمبادرة المملكة لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل لحل سياسي شامل

 

ترحيب دولي وإقليمي واسع؛ أعقب مبادرة المملكة لإنهاء الأزمة اليمنية والتوصل لحل سياسي شامل.

واعتبر عديد من دول العالم المبادرة خطوة إيجابية لتحقيق تسوية شاملة في اليمن، وتعكس صدق نوايا المملكة، وسعيها للتخفيف من معاناة الشعب اليمني الشقيق بسبب استمرار الحرب.

"مبادرة المملكة تجسيد لجهودها في إنهاء المعاناة الإنسانية للشعب اليمني"

  •  المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر

"هذه المبادرة استجابة للجهود الدولية الهادفة لإنهاء الحرب والمعاناة الإنسانية، وهي اختبار حقيقي لرغبة الميليشيات المدعومة من إيران في السلام"

  • الحكومة اليمنية 

"نشيد بدور المملكة الريادي في مجال الحفاظ على السلم الإقليمي، وسعيها الدؤوب لاستعادة الأمن الاستقرار في اليمن ورفع المعاناة عن شعبه"

  • سفير جمهورية جيبوتي لدى المملكة

"المبادرة تمثل خطوة إيجابية نحو تسوية شاملة في اليمن، وتعكس صدق نوايا المملكة وسعيها للتخفيف من معاناة الشعب اليمني جراء استمرار الحرب"

  • الأمين العام لجامعة الدول العربية

" مبادرة المملكة العربية السعودية تتضمن خارطة طريق واضحة ومفردات عملية ومحددة قابلة للتطبيق، وتمثل فرصة ثمينة لحلّ الأزمة اليمنية بشكل نهائي وشامل"

  •  رئيس البرلمان العربي

"هذا الجهد يتوافق مع مبادرات الأمم المتحدة، ونرحب بدعم المملكة جهود المنظمة الأممية" 

  •  نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة

"المبادرة خارطة طريق شاملة لإنهاء الأزمة اليمنية"

  • وزارة الخارجية الباكستانية

"نناشد المجتمع الإقليمي والدولي دعم مبادرة المملكة العربية السعودية"

  • وزارة الخارجية السودانية

"على الحوثيين أن يتخذوا خطوات مماثلة نحو السلام وإنهاء معاناة الشعب اليمني"

  • وزير الخارجية البريطانية

"هذه المبادرة تتوافق مع مبادرات الأمم المتحدة وجهودها في هذا الجانب"

  •  الأمين العام للأمم المتحدة

"نرحب باستئناف العملية السياسية في اليمن، وندعو الأطراف إلى الالتزام بوقف إطلاق النار على الفور، والدخول في مفاوضات تحت رعاية الأمم المتحدة"

  • نائبة المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية

"هذه المبادرة فرصة ثمينة لوقف شاملٍ لإطلاق النار في اليمن، وتمهيد الطريق نحو حل سياسي دائم"

  • وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي

"المبادرة خطوة متقدمة للتسوية السياسية الشاملة، وتعكس جهود المملكة الدؤوبة ومساعيها الخيرة والحميدة لمساعدة الشعب اليمني، والتخفيف من معاناته الإنسانية الكبيرة"

  •  الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب

"سنستمر في العمل مع المملكة والأمم المتحدة والأطراف اليمنية المعنية لتحقيق التسوية السياسية المنشودة التي تعيد لليمن أمنه واستقراره، وتحفظ أمن ومصالح دول المنطقة"

  • سلطنة عمان

"المبادرة خطوة إيجابية في العملية نحو السلام"

  • المتحدث باسم خدمة العمل الخارجي الأوروبي
مقال

آخر تحديث: 23 مارس 2021