رحلة على متن دراجة هوائية لاستكشاف تاريخها في المملكة.

رحلة على متن دراجة هوائية لاستكشاف تاريخها في المملكة.

قبل 200 عام، عرف العالم الدراجة الهوائية كوسيلة مواصلات جديدة، وفي المملكة شوهدت الدراجة الهوائية للمرة الأولى قبل 80 عامًا، لتسلك بعدها طريقها إلى بيوتنا عبر هدايا الآباء لأطفالهم، إلى أن أصبحت اليوم واحدةً من الرياضات، التي يعول عليها في زيادة الأنشطة البدنية والرياضية بين أفراد المجتمع إلى 40% بحلول العام 2030.
 

هنا نستعرض أهم التواريخ
المرتبطة برياضة الدراجات في المملكة: 


1. 1963
بدأت ممارسة رياضة الدراجات الهوائية في المملكة منذ الخمسينيات الميلادية، حيث تشير المصادر إلى أن أول سباقٍ للدراجات الهوائية نظم في محافظة جدة في العام 1954م، قبل أن يؤسس الأتحاد السعودي للدراجات بعد ذلك بنحو 7 أعوام.

 

الصورة الأولى

 

 

2. 1984 

6 رياضيون سجلوا المشاركة الأولى لرياضة الدراجات الهوائية في أولمبياد لوس أنجلوس، الذي سجل أيضًا مشاركة 3 رياضات أخرى بخلاف الدراجات الهوائية.

 

3. 2012 

إنشاء فريق "دراجتي السعودية" تحت مظلة مركز الملك سلمان للشباب، الذي تجاوز عدد أعضائه  30 ألف عضو في مناطق المملكة كافة.
 

 

4. 2017 

السعودية "جود خضري" تشارك في منافسات الإناث للمرة الأولى في البطولة العربية الثامنة للمضمار ضمن المنتخب السعودي المشارك في البطولة التي أقيمت على مضمار زايد الدولي للدراجات بإمارة الشارقة.

 

السعودية

 

 

5. 2017

فريق "دراجتي السعودية" يشارك في طواف أوروبا، دعمًا للأطفال المصابين بمرض السرطان عبر مشاركة 30 عضوًا من أعضاء الفريق وبمشاركة أكثر من 600 دراج من مختلف دول العالم، قطعوا مسافة 700 كيلومتر بدراجاتهم الهوائية من السويد، مرورًا بالدنمارك، وختامًا بألمانيا.

 

 

6. 2018 

تنظيم أول سباق للدراجات الهوائية للسيدات في المملكة في مدينة الملك عبد الله الرياضية في جدة، وبمشاركة 47 سيدة في السباق الذي نـظم تزامنًا مع اليوم العالمي للصحة وامتد على مسافة 10 كم.

 

 

7. 2020 

المملكة تحتضن "طواف السعودية الأول" بمشاركة  126 دراجًا عالميًا يمثلون 18 فريقًا من مختلف دول العالم، يتنافسون على خمس مراحل بمسافة إجمالية تبلغ 755 كم.

مقال

آخر تحديث: 3 يونيو 2021