الإدمان مرض، والأبواب مفتوحة لعلاجه

الإدمان مرض، والأبواب مفتوحة لعلاجه

لا يقتصر خطر المخدرات على الفرد نفسه، بل يمتد إلى الأسرة وأفرادها والمجتمع المحيط، ولهذا تسخر المملكة الطاقات والجهود من مختلف القطاعات الأمنية والضبطية والصحية والاجتماعية لمحاربتها. 

في اليوم العالمي لمكافحة إساءة استعمال المخدرات والاتجار غير المشروع بها، وتحت شعار "شارك حقائق عن المخدرات، أنقذ الأرواح"، شاركنا الدكتور فيصل البيشي استشاري الطب النفسي وعلاج الإدمان بوزارة الصحة ورئيس لجنة العلاج والتأهيل باللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات معلومات هامة عن ما يجب أن تفعله الأسرة حال وجود مدمن بين أفرادها، ونصائحه العاجلة للمدمن لمساعدته في اتخاذ القرار العلاج من الإدمان، كذلك نماذج لحالات التقاها وعالجها في عيادته.

مقال

آخر تحديث: 29 يونيو 2021