القهوة السعودية تجوب أرجاء العالم خلال عام 2022

القهوة السعودية تجوب أرجاء العالم خلال عام 2022

في مبادرة لوزارة الثقافة اختير العام 2022 عامًا للقهوة السعودية، بهدف التعريف بالقيمة الثقافية للقهوة السعودية، وارتباطها بالهوية الوطنية ورمزيتها وأصالتها، باعتبار القهوة عنصرًا أصيلًا من عناصر التراث الثقافي غير المادي في المملكة، حيث تم تقديمها في عديد من المحافل المحلية، وجابت العالم للتعريف بها. ففي إكسبو دبي قدمت وزارة الثقافة القهوة السعودية في ركنها الخاص بهذه المبادرة، وطافت بها دول العالم في أوروبا ومنها بريطانيا وفرنسا وإيطاليا، ونيويورك في الولايات المتحدة، إلى مدينة سيدني في أستراليا، وفي الدول العربية مثل مصر والأردن في مناسبات مختلفة.

 

خبر

آخر تحديث: 1 نوفمبر 2022